رغم تصريحات “الخروج”.. مواقع عسكرية أميركية جديدة بسوريا

رغم تصريحات “الخروج”.. مواقع عسكرية أميركية جديدة بسوريا

تصريحات أمريكا شئ وعلي الأرض نشئ تاني

رغم تصريحات “الخروج”.. مواقع عسكرية أميركية جديدة بسوريا

وكالات

ذكرت وكالة الأسوشيتد برس أن القوات الأميركية تواصل إقامة مواقع جديدة في سوريا، بالرغم من قول الرئيس دونالد ترامب، في تصريحات حديثة، إن انسحاب بلاده من سوريا بات “قريبا جدا”.وأقامت عناصر الجيش الأميركي، قبل نحو أسبوع، موقعا في منبج يبعد بنحو كيلومتر من جبهة حدودية مشتعلة شمالي سوريا، ويفصل بين القوات المدعومة من الولايات المتحدة والقوات المدعومة من تركيا، وفق ما أفاد قائد محلي.وكان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في سوريا، قد أعلن أن لا وجود لقواعد أميركية في المنطقة وأن الدوريات الأميركية ليست ثابتة.وأوضح علي منبج، وهو أحد قادة جبهة القتال المحليين في منبج وعضو في مجلس منبج العسكري ذي القيادة الكردية، (أوضح) أن الموقع أقيم الأسبوع الماضي.وأورد مسؤول كردي آخر في الموقع، إنهم يتوقعون إقامة مواقع أكثر مشابهة بطول الجبهة التي يزيد طولها على الخمسين كيلو مترا مع المقاتلين السوريين المدعومين من تركيا.وبحسب المصدر، فإن العمل كان متواصلا في الموقع الجديد الذي شاهده فريق الصحفيين وكانت تحيط به ما لا يقل عن ست عربات مدرعة.وأورد البيت الأبيض أن مهمة الجيش الأميركي للقضاء على تنظيم داعش في سوريا تقترب من “نهايتها السريعة”، لكنه لم يقدم جدولا زمنيا للانسحاب، رغم تشديد ترامب على أن الوقت قد حان بالنسبة للقوات الأميركية كي تعود للوطن.وكان فريق ترامب للأمن القومي حذر من احتمال عودة المسلحين للظهور وحث الرئيس الأميركي على الإسراع بسحب القوات الأميركية.وهناك نحو ألفي جندي أميركي في سوريا حاليا.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 5150

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com