.. ثم نسأل الله التمكين ‼

.. ثم نسأل الله التمكين ‼

.. ثم نسأل الله التمكين ‼

كتب / تامر سعيد

أمة يتباهى شعبها بالساعة السويسرية و النظارة الإيطالية و السيارة اليابانية و الماكينة الألمانية و الهواتف الفلندية و التكنولوجيا الأمريكية و الأصواف الإنجليزية و الحرائر الهندية ..

ثم ندعو الله تعالى أن يمكن للأمة الإسلامية  ‼

ماذا صنعنا نحن و بأي شيء يتحقق لنا التمكين !! ؟؟

* بالجهل و التخلف الذي آل إليه العرب من بعد عشرة قرون من الحضارة و سيادة العالم  !؟

* بمحاربة العلم و العلماء و تحقير المعلم و تسفيه القيم !؟

* بما حققه قطاع عريض من شباب الأمة و رجالها في تحقيق رقم قياسي عالمي في مجال البحث عبر الإنترنت لكن فقط في المواقع الإباحية !؟

* باهمال القراءة و الاطلاع حتى سجلت الإحصائيات العالمية أن إجمالي قراءات العربي في العام  0.79 كتاباً بينما سجل الياباني متوسط  82  كتاباً في العام !؟

 ثم ندعو الله تعالى أن يمكن للأمة الإسلامية !!

* التمكين في الأرض لا يتحقق لأصحاب الجهل و الخرافات و إنفاق الملايين على الشعوذة و جلب الحبيب و رد المطلقة … التمكين لا يتحقق إلا لكل أمة عالمة حتى و إن كانت كافرة و تلك سنة الله التي لا يدركها إلا عالم متدبر مفكر .

 حرروا العقول من جمودها .

أيقظوا الأفهام من سباتها

 عظموا العلم و العلماء و المعلمين .

 دربوا النشء على إعمال العقل و فهم الواقع و التفكير العلمي الصحيح .

شجعوا الأمة على التدبر الصحيح للقرآن و الفهم العميق للسنة و قواعد الدين مع مراعاة الحال و تغيرات العصر .

لا تجعلوا المشايخ آلهة و آراءهم قرآناً و دستوراً افهموا منهم و خذوا عنهم فكل الناس غير رسول الله صلى الله عليه و سلم يؤخذ منه و يرد عليه .

 فبالعلم و الدين و الأخلاق تبني الأمم أمجادها و بغيرها تصبح أضحوكة العالم و ذيله . أفيقوا يرحمكم الله.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 3983

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com