خالد رفعت … أخشى على البلد من مصير مجهول بسبب “القرار المرتقب”

خالد رفعت … أخشى على البلد من مصير مجهول بسبب “القرار المرتقب”

خالد رفعت … أخشى على البلد من مصير مجهول بسبب “القرار المرتقب”

متابعة / صوت بلدنا 

حذر الدكتور خالد رفعت – رئيس مركز طيبة للدراسات السياسية – من خطورة الارتفاع المرتقب في أسعار الوقود ، مؤكدًا أن هذا جعله يخشى على البلد من مصير مجهول حسب قوله .

وقال “رفعت” في تدوينة عبر حسابه بـ”فيس بوك” : “نعلم جميعا أن رفع أسعار الوقود والكهرباء المرتقب سيشعل الأسعار .. وأكاد أجزم أن المواطن لن يستطيع تحمل هذه الزيادة هذه المرة … لإنه جاب آخره بمعنى الكلمة .. وأخشى بالفعل على البلد من مصير مجهول” ..وأضاف : “قبل أن تتحجج بزيادة سعر النفط عالميا .. اسأل نفسك لماذا يكون جيب المواطن هو المصدر الوحيد لسد عجز الموزانة .. لماذا نلجأ دايما لرفع أسعار السلع والخدمات والضرائب والجمارك بلا أى عائد على المواطن المطحون … هذة بعض المقترحات التى تنعش الاقتصاد دون أن تقتل المواطن :

1- إصدار قانوني التصالح في “مخالفات البناء” و”البناء على الأراضي الزراعية” وهذا سيدر مليارت للدولة خصوصا ان الارض قد تم تبوريها بالفعل وخسارة ان نهدم ثروتنا من العقارات المخالفة (لو كانت امنه).

2- تطبيق الحد الاقصى من الاجور على كل المؤسسات الحكومية (بما فيها البنوك العامة وشركات البترول العامة)

3- تحصيل متأخرات الخدمات اللى عند الجهات الحكومية .. مثلا لو تمكنت وزارة الكهرباء من تحصيل 27 مليار جنية عند المؤسسات الحكومية بتتراكم بقالها سنوات لن تحتاج لرفع سعر الكهرباء على المواطن !

4- ترخيص 3 مليون توكتوك بمبلغ 100 جنية سنويا فقط يدر مبلغ 300 مليون جنية سنويا بخلاف امن الراكب

5- استكمال مشروع كارت البنزين المتوقف … فلا يعقل ان ندعم وقود سيارات السفارات الاجنبية والفنادق والقرى السياحية

6- تقليل فايدة البنوك لدعم الاستثمار الداخلى وانعاش سوق العمل

7- تخصيص الاراضى الصناعية كحق انتفاع (وليس بيع) بسعر تكلفة المرافق فقط من اجل التوسع فى الصناعة والتصدير (ويتم سحبها لو لم يتم بناء وتشغيل المصنع خلال سنة واحدة)

8- ادماج الاقتصاد الغير رسمي فى الاقتصاد الرسمي 

9- العودة للضرائب التصاعدية فورا ..

10 – وقف الاسراف الحكومي من شراء تكييفات او سيارات او عقد مؤتمرات لا طائل منها او عمل حفلات.

11- الاستغناء فورا عن 83 الف من مستشارين الحكومة بيكلفوها 24 مليار جنية سنويا .. وهما اصلا لم يفلحوا لما كانوا فى الخدمة فما بالك لما طلعوا معاش!

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 4862

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com