الفساد في ميناء دمياط  ينتشر ويتسرب ويتوغل واصبح له رائحة تزكم الانوف

الفساد في ميناء دمياط  ينتشر ويتسرب ويتوغل واصبح له رائحة تزكم الانوف

الفساد في ميناء دمياط  ينتشر ويتسرب ويتوغل واصبح له رائحة  … قبول سيارة جيب شيروكي من احدي الشركات وشراء رسيفر  لمشاهدة كاس العالم وتعاقدات بلا حسيب او رقيب

صوت بلدنا

لانه لا احد يسال ولا احد  يحاسب وكانه اصبح مال سايب وكما يقول المثل المال السايب بيعلم ….  ؟؟؟؟ ولان الاستهتار بلغ حدا لا يوصف والشعور بان الميناء اصبح عزبة لبعض القائمين عليه لدرجة انه علشان سيادة احدي الشخصيات القيادية الهامة والتي تعمل بالميناء تتابع مباريات كاس العالم يعمل اسرع سلفة مخصوص من المال السايب اللي هو المال العام  لشراء ريسيفر يعمل بالنت لزوم مشاهدة مباريات بطولة كاس العالم و لزوم الوطنية وتحيا مصر من اجل تشجيع المنتخب اضف الي ذلك التحقيقات الجارية مع احد قيادات الميناء بخصوص قبول هدية عبارة عن عربية جيب شيروكي من احدي الشركات العاملة  في الميناء والدوافع والاسباب وراء تقديم الهدية والمقابل من ورائها … هذه التساؤلات وغيرها تطرح السؤال الاهم وهو لماذا يتم التغاضي عن مثل هذه  التصرفات  وغيرها والتي تمثل اهدار للمال العام حيث انه تعاقد مع احد المكاتب بمبلغ 46 مليون جنيه بتاريخ 2018/3/9 علي تقديم اعمال استشارية لاعمال التصميم و الاشراف علي مشروع انشاء محطة الحاويات الثانية بالميناء وتم سداد 50% من قيمة العقد علما بان الهيئة تمتلك التصميم الفعلي من شركة ديبكو وتم تنفيذ 40% من المشروع من قبل شركة ديبكو و التي تم نزع ارض المشروع منها عنوة و الموضوع كله في التحكيم الدولي .

فكيف يتم التعاقد مع مكتب  اخر بهذا المبلغ ويقوم المكتب ثاني يوم في العقد بتقديم رسومات وتصميمات للمشروع الذي هو في علم الغيب ويكون للمكتب الحق في باقي المبلغ دون تنفيذ المشروع ، اليس هذا  اهدار للمال العام . ..يرجي فتح تحقيق موسع في هذه الموضوعات وغيرها وفي هذا المشروع المتوقف منذ ثلاث سنوات ويضيع علي الدولة مبلغ مليون دولار سنويا كانت شركة ديبكو تدفعها علي الارصفة منذ تاريخ المقدر في العقد علي تشغيل المشروع . علما بانه تم عمل دراسة اخري للمشروع بخمسة ملاين جنيه و المشروع متوقف حتي تاريخه . اين المسئولين و اين الجهات الرقابية المسئولة عن هذا الاهدار الصارخ للمال العام .




Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 4439

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com