مصر و السعوديه ضد خطة الشيطان الكبرى .

مصر و السعوديه ضد خطة الشيطان الكبرى .

مصر و السعوديه ضد خطة الشيطان الكبرى .

بقلم اللواء / طارق الفامي .

شاهدنا يوم الثلاثاء ٢٠١٨/٨/١٤ زياره مفاجئه لم يتم الإعلان عنها للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي للمملكه العربيه السعوديه وإلتقى خلالها بالعاهل السعودى الملك سلمان بن عبد العزيز وحضر هذا اللقاء ولى العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع للمملكه العربيه السعوديه وأيضاً اللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة المصرية وهذه الزيارة جاءت فى توقيت هام جدا حيث تحاول قوى الشر الماسونيه الصهيونيه الشيطانية أن تعصف بهذا الإقليم العربي لإعلان دولتهم و هيكلهم المزعوم هيكل الشيطان ونلاحظ أن هذه الزيارة جاءت فى أعقاب زيارة الرئيس اليمنى عبدربه منصور هادي لمصر قبلها بيوم فقد زار الرئيس اليمني مصر يوم الاثنين وفى اليوم التالى قام الرئيس السيسي بزيارة السعوديه فبكل تأكيد هناك ترتيبات لأوضاع امنيه هامه بعد الأحداث الأخيرة الخاصة بالبحر الاحمر ومضيق باب المندب والقضايا ذات الاهتمام المشترك و العلاقات الثنائية بين البلدين وبكل تأكيد المناقشات بين الزعيمين المصرى و السعودى تركزت حول المقترحات الأمريكية لصفقة القرن العقيمة التى رفضتها مصر والسعودية و الاردن و فلسطين حيث أن أمريكا بعد رفض هذه الصفقة العقيمة قد تم إحباطها وهى الان تحاول أن تلتف لتعيد هذه الصفقة بصوره أخرى ولكن القائدان العربيان سبقا امريكا والماسونيه الشيطانية الصهيونيه بعدة خطوات فلن يستطيعوا إقامة دولتهم الكبرى ولا هيكلهم المزعوم .
وقد استقبل الملك سلمان الرئيس عبد الفتاح السيسي على أرض مدينة نيوم على البحر الاحمر وهى أول زياره لهذه المنطقة فأول من وضع قدمه عليها هو الرئيس المصري والملك السعودى لإرسال رسالة إلى قوى الشر الماسونيه الشيطانية الصهيونيه فقد وقف القائدان العربيان المصري و السعودى على أرض أحلام الشيطان حيث تعد منطقة نيوم ضمن خريطة احلام الشيطان بإقامة دولته الكبرى . وسوف تشارك مصر و الاردن و السعوديه فى هذا المشروع الذى تعهد ولى العهد السعودي ببنائه كاملا بإستثمارات سعوديه تصل إلى ٥٠٠ مليار دولار وسيكون المشروع شمال غرب المملكة العربية السعودية على مساحة ٢٦٥٠٠ كيلومتر مربع ويطل من الشمال و الغرب على البحر الاحمر وخليج العقبه بطول ٤٦٨ كيلومتر ويحيط به من الشرق جبال بارتفاع ٢٥٠٠ متر وسوف تشارك مصر بألف كيلومتر مربع من أراضيها فى جنوب سيناء لتكون جزء من مشروع نيوم وسوف يشارك الاردن بجزء من أراضى العقبه المحاذية للحدود السعوديه وبهذا يتم الربط بين ثلاثة قارات لتصبح منطقه إقتصادية إستثماريه واعده ويتم الانتهاء من المرحلة الأولى للمشروع فى عام ٢٠٢٥ ونلاحظ أن هذا المشروع سوف يقضى نهائياً على الحلم الشيطانى الماسونى الصهيوني المزعوم بإسرائيل الكبرى وبناء هيكل الشيطان حيث أن أراضى هذا المشروع هى ضمن أراضى الوعد التلمودى .
والسؤال هنا هل سوف ينظر الشيطان إلينا ونحن نحرق و ندمر حلمه بعدم إقامة دولته و هيكله الشيطاني أم سوف يقوم بأعمال شيطانية مضاده لهذا المشروع ….. ونحن له بالمرصاد بعون الله 




Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 4454

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com