مدبولي يلتقي مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومدير المكتب الإقليمي للدول العربية

مدبولي يلتقي مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومدير المكتب الإقليمي للدول العربية

مدبولي يلتقي مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومدير المكتب الإقليمي للدول العربية

متابعة – صوت بلدنا 

التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الدكتور مراد وهبة، مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومدير المكتب الإقليمي للدول العربية في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، لاستعراض أنشطة البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة في مصر وتعزيز أطر التعاون القائمة مع الأمم المتحدة فيما يخص مشروعات التنمية في مصر.

 وفي مستهل اللقاء رحب الدكتور مصطفي مدبولي بالدكتور مراد وهبة والوفد المرافق له، معرباً عن تقدير مصر للتعاون القائم مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي خلال رئاسة مصر لمجموعة الـ 77 والصين هذا العام. كما اشار إلى الدور الذي قامت به مصر في هذا السياق لدعم جهود إصلاح المنظومة التنموية للأمم المتحدة.

وأشاد رئيس الوزراء بدور برنامج الأمم المتحدة الإنمائي على رأس المنظومة التنموية للأمم المتحدة في دعم مشروعات تسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في مصر والتي تتم مع معظم الوزارات بما في ذلك المشروعات القومية العملاقة، معرباً عن تطلع الحكومة إلى تعظيم العائد من البرنامج الأممي في حشد التمويل الدولي اللازم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة في مصر، وتنفيذ عدد من المشروعات المهمة، على راسها تنمية شمال سيناء.

وفي هذا الإطار، أكد مدبولي أن تنمية سيناء هدف استراتيجي تضعه الدولة المصرية علي رأس أولوياتها، في إطار سعي الحكومة لإعادة توزيع السكان وتوطين 8 ملايين مصري في سيناء، مشيراً في هذا الصدد إلى ما تمتلكه منطقة شمال سيناء من إمكانات استثمارية واعدة في مجالات التعدين والزراعة والاستزراع السمكي والسياحة، فضلاً عن توافر موانئ التصدير وشبكة الأنفاق التي سترتبط سيناء بالدلتا بما سوف يسهم في خلق بيئة تنموية متكاملة يستفيد منها بالأخص مواطنو سيناء بما يزيد من فرص العمل ويحول دون وقوع شباب سيناء فريسة لقوي الإرهاب والتطرف.

وأضاف رئيس الوزراء أن الحكومة المصرية حريصة على الاستفادة من خبرات المنظمات الدولية ذات الصلة ولذا فهي تعمل حاليا مع البنك الدولي كجهة تمويل رئيسية، لكننا نحتاج ايضاً إلى الاستفادة من خبرات وإمكانات باقي منظمات الأمم المتحدة مثل منظمة الأغذية والزراعة، وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية “هابيتات”، بالإضافة إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي. واقترح رئيس الوزراء تشكيل فريق عمل يضم ممثلين من البرنامج لعقد لقاءات مع نظرائهم في مصر لبحث مجالات المشروعات التي تنوي الحكومة المصرية تنفيذها في سيناء حتى يتسنى البدء فوراً في تفعيل التعاون بين مصر والمنظمات الدولية ذات الصلة.   

ومن جانبه أشاد الدكتور مراد وهبة، مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومدير المكتب الإقليمي للدول العربية في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بأطر التعاون القائمة مع الحكومة المصرية في مختلف المجالات، معرباً عن حرص برنامج الأمم المتحدة الإنمائي على التوسع في التعاون مع الحكومة المصرية في عدة مجالات ومواصلة دعمه للبرامج التنموية التي تقوم بها، خاصة في ظل ما حققته مصر من تحسن ملحوظ في هذا الملف، مؤكداً استعداد البرنامج وجاهزيته للبدء على الفور في الاتفاق علي أطر التعاون الممكنة لتنفيذ مشروعات تطوير وتنمية سيناء

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 4895

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com