محافظ الشرقية يُدين الحادث الارهابي الغاشم بمحافظة المنيا

محافظ الشرقية يُدين الحادث الارهابي الغاشم بمحافظة المنيا

محافظ الشرقية يُدين الحادث الارهابي الغاشم بمحافظة المنيا

كتب-محمود الورواري

أدان الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية الحادث الإرهابي الغاشم الذي إستهدف حافلتين تقل الإخوه الأقباط خلال عودتهم في طريق دير الأنبا صموئيل عصر اليوم بمحافظة المنيا والذي راح ضحيته عدد من الشهداء والمصابين المدنيين العزل .
وقد أعرب غراب عن خالص عزائه وعزاء جميع المواطنين بمحافظة الشرقية وكامل أجهزتها التنفيذيه والشعبيه لأسر شهداء الوطن سائلاً المولى عز وجل أن يتغمدهم برحمته ومغفرته وأن يمن علي المصابين بالشفاء العاجل .

كما تقدم غراب بخالص عزائه لقداسه البابا تواضروس الثاني بابا الأسكندرية وبطريرك الكرازه المرقسية ولجموع الشعب المصري مؤكداً إستعداد محافظة الشرقية لتوفير وتقديم الدعم الكامل للمساهمة في نقل وعلاج المصابين بالتعاون مع مستشفيات جامعة الزقازيق .
وقد أوضح غراب أن هذا الحادث لا يخص فئه بعينها إنما هو جرح غائر في قلوب جميع المصريين الذين لا يفرقهم دين ما دامت تجمعهم أرض طاهرة واحدة ونفى محافظ الشرقية أن يكون للدين الأسلامي أيه صله لهذا الحادث الارهابي الغادر .
وأضاف غراب بقوله” إن الإرهاب لا دين له ولا يفرق بين مسلم ومسيحي والدليل علي ذلك الأحداث الإرهابية التي إستهدفت المسلمين أثناء تاديتهم لصلاة الجمعة بمسجد الروضة ببئر العبد بشمال سيناء العام الماضي،وفي كل مره يطل علينا الإرهاب بوجهه الأسود يكشف فيها عن مأربه وأغراضه القبيحه والتي ظهرت واضحه قبل إنطلاق أعمال مؤتمر شباب العالم بساعات قليله لينقل صوره غير صحيحه للعالم عن أمن وإستقرار مصر،وأن الهدف أيضا تشويه وتدليس ما يجري علي أرض مصر من إنجازات وإستهداف لزعزعه الأمن الذي تتمتع به مصر حالياً وجميع محافظاتها بفضل من الله ثم مجهودات رجال القوات المسلحه البواسل والشرطه الوطنيه،وهذه الحوادث الإرهابيه لن تنجح من النيل من أمن وإستقرار الدولة المصرية أو النيل من وحدة شعبها وقوة نسيجه بل تزيد هذه الحوادث الشعب المصري وحده والتفافاً خلف قيادته السياسيه الرشيدة واصراراً علي دحر الإرهاب ووأده من جذوره “.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 4897

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com