مياه الامطار بين فكر المزراب و الاسلوب العلمي … الطريقة العلمية لتصريف مياه السيول والأمطار

مياه الامطار بين فكر المزراب  و الاسلوب العلمي … الطريقة العلمية لتصريف مياه السيول والأمطار

مياه الامطار بين فكر المزراب  و الاسلوب العلمي … الطريقة العلمية لتصريف مياه السيول والأمطار

متابعة – صوت بلدنا

تفاعلاً مع ما يحدث لمدينة مثل رأس البر وغيرها من مدن المحافظة وما يتكرر فيها وفي كل مدن الجمهورية عند هطول الأمطار من تجمعات للمياه  حيث تعتبر كل دول العالم قد انتهت من هذه المشكلة  من أزمان طويلة  في حل مشكلة تصريف مياه الأمطار والسيول .

إلا عندنا فالمسئولون لدينا لا يريدون مواكبة الدول المتقدمة في إنشاء بنية تحتية لحل كل مشاكلنا ولعل أهمها تصريف مياه الأمطار والسيول بالإضافة لمشكلة الصرف الصحي الأزلية منذ نشأة المدن لدينا .كل شخص لديه علم وإطلاع وخاصة لو سافر مدن أوروبية أو أمريكية لرأي بعينيه كيف أن بعض تلك المدن تهطل عليها الأمطار بصفة شبه يومية ولكنك لا ترى أي تجمعات للمياه في الشوارع .الحل في منتهى البساطة لو أراد المسئولون أن يحلوها وسوف أقدم حلا من تلك الحلول للجميع مع علمي اليقين بأن هناك مئات الدراسات لديهم وفي مكاتبهم ولكنهم لايريدون .

هذا الموضوع ليس موجهاً للمسئولين وإنما إليكم أنتم متابعينا الاعزاء لكي يزيد عندنا الوعي والثقافة والعلم … اولا يجب ان تكون عملية صرف مياه الامطار منفصلة عن شبكة الصرف الصحي حيث لا تحتمل طاقتها تصريف كل هذه الكمية من المياه بالاضافة الي مياه الامطار ..فتصريف مياه الأمطار والسيول ليس بإقامة البلاعات وسط الشوارع والميادين والطرق ,,فهذه الطريقة ليست عملية أبداً لان البلاعات في وسط الطريق غير عملية ولا مريحة من ناحية الجدوى العملية والصيانة

و الطريقة العلمية تبدأ من قبل أن ترصف الطرقات وتسفلت , بأن تقام مجاري مياه تحت الأرصفة إما اليمين أو اليسار أو كليهما أو بالرصيف الوسطي فيما بين المسارين .وبعد أن ينتهي عمل تلك المجاري , يجب أن تنشأ الطرقات بشكل مائل نحو تلك المجاري

 يجب أن يكون الطريق المرصوف مائل بإتجاه التصريف فحتى لو أمطرت لساعات فإن المياه لن تبقى في الطريق أبداً أما في الشوارع ذات المسارين فستكون عبارة عن فتحات على جوانب الطريق وأعتقد و الله أعلم بأن أفضل طريقة لتصريف السيول يجب أن يكون الطريق المسفلت دائماً مائل في إتجاه التصريف وتكون هناك مجاري كبيرة لتجميع المياه تحت الطريق ويتم تركيزها في تجمعات كبيرة ويتم ضخها لمركز خارج المدينة للتخزين ولا مانع أن يسير أنبوب تصريف مياه السيول وأنبوب الصرف الصحي تحت الطريق متوازيين ومنفصلين ليتم تجميع تلك مياه الأمطار والسيول في خزانات مستقلة وفي تجمعات أكبر ومن ثم يتم ضخها إلى خزانات خارج المدينة وتقوم بعض الشركات على تخزينها ومن ثم تنقيتها والاستفادة منها لسقي الأشجار والحدائق أو غير ذلك .

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 4957

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com