انت هنا : الرئيسية » تكنولوجيا » أدوية السيولة لا تزيد خطر النزيف

أدوية السيولة لا تزيد خطر النزيف

أدوية السيولة لا تزيد خطر النزيف

أدوية السيولة لا تزيد خطر النزيف

سيدنى – أ ش أ

أكدت دراسة طبية حديثة أن الجيل الجديد من عقاقير السيولة ، مثل “زاريلتو”، براداكسا، إلكويس، ليست مرتبطة بخطر أكبر للحدوث النزيف ، مقارنة بعقار ” الوارفارين” القديم.وتشير الدراسة إلي أن العديد من المرضى الذين يعانون من جلطات الدم في أقدامهم – تسمى الجلطات الدموية الوريدية (فت) – أو لديهم إيقاع ضربات قلب غير منتظمة ، كما هو فى حالة الرجفان الأذيني ، يتم إعطاؤهم أدوية سيولة للحيلولة دون حدوث جلطات تهدد حياتهم ، والتى قد تنتقل إلى القلب أو المخ.وأوضح الباحث الرئيسي”مين جون “، فى جامعة”نيو ساوث ويلز” فى سيدنى بأستراليا أن عقار “ورافارين” على الرغم من أنه الأكثر فعالية فى الوقاية من تجلط الدم ، إلا أنه يجب مراقبته عن كثب عن طريق إجراء إختبارات دم متكررة لضمان توفير الحماية، وأضاف أن مضادات التجلط الأحدث، التي تسمى مضادات التجلط الفموية المباشرة، فعالة مثل الوارفارين و لا تتطلب اختبارات دم ثابتة.ووفقا للدكتور بايرون لي، مدير مختبر الفيزولوجيا الكهربية والعيادات فى جامعة “كاليفورنيا”، فإن مضادات التجلط عن طريق الفم المباشرة قد حصلت على الكثير من الدعاية السلبية من قبل التقارير الصحفية .. وأضاف، “أن الإعلانات التليفزيونية فى وقت متأخر من الليل حول مخاطر الأجيال القديمة من هذه العقاقير قد زادت من الاعتقاد الخاطئ لدى المرضى بكون هذه الأدوية خطيرة .. مؤكدا أن الدراسات الحالية أكدت أن هذه الأدوية آمنة تماما مثل عقار”الوارفارين” القديم وإن لم يكن أفضل

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

عدد المقالات : 1625

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
الصعود لأعلى