“سويلم”و”حلاوة” يشهدان ختام مشروع (التعليم في بيئة آمنة) لمنظمة بلان بدمياط.

“سويلم”و”حلاوة” يشهدان ختام مشروع (التعليم في بيئة آمنة) لمنظمة بلان بدمياط.

“سويلم”و”حلاوة” يشهدان ختام مشروع (التعليم في بيئة آمنة) لمنظمة بلان بدمياط.

كتب / محمد غنيم

في إطار التعاون المشترك بين الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمي (المشاركة المجتمعية) بوزارة التربية والتعليم ومنظمة بلان مصر لتنفيذ مشروع  (التعليم في بيئة آمنه)بدمياط.عقد اليوم اجتماعا لختام المشروع بمحافظة دمياط بحضور الاستاذ السيد أحمد سويلم وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط والاستاذة رندا عبد الفتاح حلاوة رئيس الإدارة المركزية للتسرب التعليمي بالوزارة والدكتور خالد خلف وكيل مديرية التربية والتعليم ولبني الكرداوي مدير عام التعليم العام وجيرمين رياض مدير إدارة المشاركة المجتمعية والمهندسة جيهان حسين مدير عام فرع هيئة الأبنية التعليمية بدمياط والمهندس عوض محمد عوض رئيس مجلس أمناء المحافظه ومنسق منظمة بلان مصر بدمياط وموجهي عموم وأوائل رياض الأطفال والتربية الاجتماعية واللغة الإنجليزية والتربية النفسية ومدير إدارة الجودة. ومديري المدارس التي عملت فيها المنظمه. استعرض منسق المنظمة بدمياط إنجازات المشروع والذي بدأ من عام 2015 الي 2017  واستهدف تحسين فرص حصول الأطفال السوريين والمصريين من خلال منح كندية.وأضاف “بلان” انه تم توزيع شنط مدرسية وأدوات مدرسية علي الطلبة المستهدفين في سبع عشرة مدرسة بمحافظة دمياط لمدة عامان ووصل عدد الطلبة المستفيدين الي (24 12) مصري وسوري،  كما تم توزيع أجهزة  (ثلاجات وبوتاجازات وماكينات خياطه ومكواه ومراوح وسبورات ذكية وماكينات تصوير وأدوات خاصة بتحسين العملية التعليمية لجميع المدارس المستهدفة وكان ذلك وفقا لاحتياجات كل مدرسة، كما تم تنفيذ مجموعات التقوية لعدد (300) طالب وطالبة مصري وسوري بعدد مدارس إبتدائي وتدريب عدد (344)معلم وأخصائي ومدير ووكيل بالإضافة إلي أعمال الصيانة بالمدارس السبع عشرة المستهدفة.وبدوره تقدم “سويلم” بالشكر والتقدير للمنظمه والقائمين عليها وللاستاذة رندا حلاوة رئيس الإدارة المركزية للتسرب التعليمي   وللمهندسه جيهان حسين والأستاذ حسام عبد الغفار مدير مديرية  التضامن الاجتماعى  وجيرمين رياض علي مجهوداتهم لخدمة الطلاب السوريين والمصريين والتي كانت بتوجيهات القيادة الرشيدة للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسى ولمجهودات الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.وخلال اللقاء قامت احدي أولياء الأمور السوريات بإلقاء سؤال للسيد وكيل الوزارة تقول وبعد أن اختتمت منظمه بلان فعالياتها بالمدارس كيف يتم تلبية احتياجاتنا من شنط دراسية ومجموعات تقوية لأبنائنا. فاجابها سويلم بتعهدة وتكفله بتلك الاحتياجات وطالب عماد الزيات مدير ادارة دمياط الجديدة بحصر للمدارس التي بها الطلاب في حالات خاصة واحتياجاتها ،وبدوره أكد المهندس عوض محمد عوض رئيس مجلس أمناء وأباء ومعلمين المحافظة علي تعاونه التام للمشاركة في تلبية هذة الإحتياجات.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

تعليقات facebook

تعليقات facebook

عن الكاتب

صوت بلدنا الاخباري

عدد المقالات : 4165

اكتب تعليق

© 2017 جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت بلدنا الاخباري

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com